SOURCEوكالة الأناضول

استمع إلى نشرة الاخبار

الأعلى متابعة


أعلى الفيديوهات مشاهدة


استمع إلى الخبر




الحوثيون يغلقون 4 مستشفيات بصنعاء رفضت استقبال حالات كورونا

الحوثيون يغلقون 4 مستشفيات بصنعاء رفضت استقبال حالات كورونا
Yemen

صنعاء / محمد السامعي / الأناضول

أعلنت جماعة الحوثي اليمنية، إغلاق 4 مستشفيات خاصة لعدم التزامها باستقبال حالات مرضية مشتبه إصابتها بفيروس كورونا.

جاء ذلك في وقت أعلنت الأمم المتحدة أن مستشفيات اليمن المخصصة لمواجهة جائحة كورونا وعددها 38، أسرّتها امتلأت تماما بمصابي الفيروس.

ونقلت قناة "المسيرة" الفضائية التابعة للجماعة عن مدير مكتب الصحة في صنعاء مطهر المروني، قوله في ساعة متأخرة من مساء الاثنين، إن تلك المستشفيات "خالفت توجيهات وزارة الصحة واللجنة العليا لمكافحة الأوبئة (تتبعان الحوثي)".

وأضاف المروني أن المستشفيات الأربعة "ترفض استقبال الحالات المرضية المشتبهة إصابتها بكورونا".

وأردف أنها "لم تخصص كذلك أقسام عزل صحي، ولم تلتزم بشروط مكافحة العدوى".

وأشار المروني أن الرقابة والتفتيش على المستشفيات الخاصة "ستستمر خلال الأيام المقبلة في حملاتها للتأكد من مدى التزامها بقرارات وزارة الصحة".

وحتى مساء الإثنين، بلغ إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في اليمن 354، بينها 84 وفاة، و14 متعافيا.

ولا يشمل ذلك مناطق سيطرة الحوثيين الذين أعلنوا حتى 18 مايو/أيار الجاري، تسجيل 4 إصابات بكورونا بينها حالة وفاة، وسط اتهامات رسمية وشعبية للجماعة بالتكتم عن العدد الحقيقي للضحايا.

وترد جماعة الحوثي على عدم إعلانها الرقم الدقيق الخاص بحالات كورونا، بأنها لم تحصل على أجهزة ذات كفاءة عالية تحدد مستوى الحالات بشكل دقيق، إضافة إلى عدم رغبتها في إخافة السكان، وفق تصريح سابق لوزير الصحة في الجماعة طه المتوكل.

وحسب المنسقة الأممية في اليمن ليز غراندي، فإن نسبة الوفيات من كورونا في تصل إلى 20 في المئة مقارنة بالمتوسط العالمي البالغ فقط 7 بالمئة.



لقراءة الخبر كاملاً من مصدره

آخر أخبار - سيـاسة