SOURCEالراي الكويتية

استمع إلى نشرة الاخبار

الأعلى متابعة


أعلى الفيديوهات مشاهدة


استمع إلى الخبر




المخيزيم: «الاستثمارات الوطنية» شكّلت فريق أزمة يتابع استثماراتها وعملائها

المخيزيم: «الاستثمارات الوطنية» شكّلت فريق أزمة يتابع استثماراتها وعملائها

قال الرئيس التنفيذي لشركة الاستثمارات الوطنية، فهد المخيزيم، إن الشركة تسعى بشكل حثيث دائماً للحفاظ على مصالح عملائها على جميع الصعد، خصوصاً في وقت الأزمات.
وأشار إلى سعي «الاستثمارات الوطنية» منذ بدء الازمة بتشكيل فريق إدارة الأزمات، من أفضل الكفاءات التي تزخر بها لمتابعة جميع الاستثمارات الخاصة بها أو بعملائها.
وأفاد المخيزيم بأن من أولويات الشركة تكثيف التواصل مع مديري الاستثمار، خصوصاً في الاستثمارات العقارية الدولية والتي سعت للاستحواذ عليها خلال آخر 3 سنوات، إذ كان من أهم عوامل الرئيسية للاستحواذ هي الشركة المستأجرة للمبنى التجاري من حيث ملاءتها المالية، ونوع النشاط الذي تعمل به، والتصنيف الائتماني والذي يساعدها على مواجهة الصعاب المالية والتشغيلية.
وأضاف المخيزيم أن الشركة لديها مشروعان عقاريان رئيسان دوليان، هما العقار في المملكة المتحدة بمنطقة مانشستر وهو مؤجر لشركة «Tesco» وهي من الشركات العملاقة والعريقة والمتخصصة في قطاع التجزئة.
وذكر أنه تم الاستحواذ عليه بقيمة إجمالية للصفقة بلغت 44.5 مليون جنيه إسترليني، وبعائد سنوي يعادل 9 في المئة يوزع بشكل ربع سنوي، وقد تمت تغطية الاكتتاب الخاص بالحصص المطروحة بما يعادل 4 مرات، ما يعطي دلالة واضحة على ثقة المستثمرين بـ«الاستثمارات الوطنية» وتميز المنتج العقاري.
 وأشار إلى الشراكة مع شركة «آلتوم كابيتال»، وهي واحدة من كبرى الشركات التي تختص بالمجال العقاري بالمملكة المتحدة ولديها العديد من المشاريع المميزة.
وأفاد المخيزيم بأن المشروع الاخر هو مشروع عقاري تجاري يقع بالولايات المتحدة الأميركية بولاية بنسلفانيا، وهو مؤجر لعملاق إدارة الأصول العالمي «Vanguard Group»، لاستخدامه كأحد المقرات الرئيسية للشركة، وبصفقة إجمالية ناهزت 185 مليون دولار، وبعائد سنوي متوسط يقارب 8.2 في المئة خلال فترة الاستثمار.
وبيّن أن «الاستثمارات الوطنية» أودعت العائد الربع سنوي لعام 2020 بالكامل للعقارين بحسابات عملائها، على الرغم من بعض القوانين التي تم إقراراها بدول العقارات من حيث إعطاء مرونة أكبر للمستأجر لتأجيل سداد دفعات الإيجار.
ونوه بأنه التحويل أتى ولكون الشركات المستأجرة تتمتع بقاعدة مالية صلبة مع استمرار التدفقات النقدية لأنشتطها التشغيلية، والذي كان أحد أهم العوامل التي سعت لها «الاستثمارات الوطنية» عند اختيارها للاستثمار، لحرصها على مصالح عملائها وهو ما أتى بثماره حالياً.
وذكر أن الشركة قامت بالعديد من الاستحواذات العقارية خلال السنوات الماضية، في كلٍ من الولايات المتحدة وبريطانيا، بمختلف القطاعات التجارية والمكتبية والسكنية، لافتاً إلى أنها تعمل وفقاً لإستراتيجية واضحة تعتمد على التأني في اختيار الفرص، ما أسهم وبشكل مباشر في تحقيق نجاحات تاريخية بكل عملياتها المدارة في السوق.
وأوضح المخيزيم أن «الاستثمارات الوطنية» تمتلك فريقاً استثمارياً على قدر عالٍ من الحرفية والمهنية، والذي استطاع خلال الفترة الماضية تحقيق رصيد حافل من الانجازات على مستوى الفرص الاستثمارية التي تم تقديمها للعملاء، سواء من خلال قطاع إدارة الأصول، أو قطاع الاستثمارات المصرفية، أو القطاع العقاري المحلي أو الدولي.
وأكد أن الشركة لا تدخر جهداً للحفاظ على الصالح العام، معرباً عن تقديره الخاص للعملاء على ثقتهم الغالية بها، وآملاً دوام أواصر التعاون بما يحمي مصالحهم.



لقراءة الخبر كاملاً من مصدره

آخر أخبار - اقتـصاد