يبدو أن الحكومة الإيطالية فى طريقها للسماح باستئناف تدريبات فرق كرة القدم مبكرا، بعد حصول العديد من أندية الكالتشيو على موافقة المجالس البلدية، مع التخفيف التدريجى للإجراءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد.

وكان فينشينزو سبادافورا، ..." />

SOURCEالمصري اليوم

استمع إلى نشرة الاخبار

استمع إلى الخبر




بارقة أمل بشأن عودة الدورى الإيطالي

بارقة أمل بشأن عودة الدورى الإيطالي

يبدو أن الحكومة الإيطالية فى طريقها للسماح باستئناف تدريبات فرق كرة القدم مبكرا، بعد حصول العديد من أندية الكالتشيو على موافقة المجالس البلدية، مع التخفيف التدريجى للإجراءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد.

وكان فينشينزو سبادافورا، وزير الرياضة الإيطالى، ينتظر استطلاع رأى لجنة علمية قبل إعادة فتح معسكرات كرة القدم، أى قبل أسبوعين من الموعد الذى حدده المرسوم الحكومى لتخفيف حالة الإغلاق الكلى التى تعيشها البلاد منذ شهرين.

وطلب سبادافور من اللجنة العلمية «دراسة إمكانية تطبيق الإرشادات المتعلقة بالسماح للرياضيين الدوليين للألعاب الفردية بالتدريب، على الفرق الرياضية الجماعية أيضا».

وقوبلت اللوائح الجديدة التى تسمح أيضا للهواة بالركض فى المتنزهات، بمعارضة من أندية كرة القدم التى تم تعليق أنشطتها.

وتجاوز إقليم ايميليا رومانا الأسبوع الماضى المرسوم الحكومى من أجل السماح لأندية بولونيا وبارما وساسولو وسبال بالعودة إلى المعسكرات من أجل إجراء حصص تدريبية منفردة للاعبين.

كما طلب نابولى من إقليم كامبانيا الحصول على إذن باستئناف التدريبات، مثلما حدث فى إقليم لاتسيو الذى يضم فريقى روما ولاتسيو، وإقليم سردينيا الذى يضم كاليارى، يوم السبت الماضى.

ويأمل دورى الدرجة الأولى الإيطالى لكرة القدم الذى شهد تعافى 16 لاعبا من فيروس كورونا، أن يتم استئناف آخر 12 جولة من الموسم بدون جمهور فى يونيو المقبل، ولكن سبادافور ألمح فى وقت سابق إلى إمكانية إلغاء الموسم إذا كانت نسبة المخاطر عالية فى منافسات كرة القدم.

لقراءة الخبر كاملاً من مصدره

آخر أخبار - ريـاضة