أكثر المقالات مشاهدة

  • img

استشارات

  • img

أكثر الفيديوهات

السؤال | حكم الإفطار وقت أذان المساجد إذا كان متقدما على أذان التلفاز بدقيقتين

عندنا في الكويت تؤذن المساجد قبل التلفاز بدقيقتين، وبعض الناس يخاف ويقول لا أفطر حتى يؤذن التلفاز، فما صحة هذا العمل؟.


أضٌيف في : الخميس 9 شوال 1437 هـ - 14-7-2016 م ~ شوهد هذا السؤال 741 مرة - المحتوي من الشبكة الإسلامية islamweb.com

الإجابة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا كان مؤذن المسجد عدلًا، عارفًا بالأوقات ويؤذن بدخول الوقت, فيجوز تقليده, والفطر بمجرد سماع أذانه, ويكون الصيام صحيحا, جاء في فتاوى نور على الدرب للشيخ ابن عثيمين: إذا كان المؤذن الأول للصلوات موثوقاً، يغلب على الظن أنه لا يؤذن إلا على الوقت، فإنه معتبر أذانه، تحل به الصلاة، وإذا كان أذان المغرب، حل به الفطر، أما إذا كان ليس ثقة، بمعنى أن نعلم أن الرجل يؤذن على الساعة، ولا يضبط الساعة، فإنه لا يؤخذ بأذانه، والمرجع كله للثقة. انتهى.

 وراجع المزيد في الفتوى رقم: 261409.

وإن كان المؤذن يؤذن قبل دخول الوقت, فيجب الانتظار حتى تغرب الشمس يقينا, وراجع للفائدة الفتوى رقم: 187861, وهي بعنوان:  تأخير الفطر، رؤية شرعية.

والله أعلم.