استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




الفقي: أمريكا دولة براجماتية أطلت بوجهها النهم في نهاية الحرب العالمية الأولى

الفقي: أمريكا دولة براجماتية أطلت بوجهها النهم في نهاية الحرب العالمية الأولى

قال الدكتور مصطفى الفقي، إن أسباب استمرار أهمية الولايات المتحدة الأمريكية على الساحة الدولية، لا يعود فقط إلى أنها الدولة الأعظم في العالم، وإنما كذلك لأن دورة الصعود والهبوط وضعتها في المقدمة.

وأضاف خلال لقائه مع برنامج «يحدث في مصر»، المذاع عبر فضائية «إم بي سي مصر»، مساء أمس الأربعاء، أن الولايات المتحدة الأمريكية دخلت بقوة على المسرح العالمي بنهاية الحرب العالمية الأولى، وأصبحت هي التي تتصدر المشهد، بعد أن كانت تعيش بمبدأ العزلة.

واستطرد: «بنهاية الحرب الأولى دخلت الولايات المتحدة كي تتصدر المشهد، بعد أن كانت تعيش في عزلة، يعني ملهاش علاقة بأي حاجة في العالم إلا ما هو داخل الأمريكتين، لحد الحرب العالمية الأولى، فأطلت بوجهها النهم الذي يريد أن يرث الإمبراطوريات القديمة وأن يغزو العالم ويسيطر على آسيا وإفريقيا».

وأوضح أن الولايات المتحدة الأمريكية هي في الأساس دولة براجماتية، لا تقف عند سقوط حلفائها، معقبًا: «المهاجر اللي طلع على مركب صغير من أوروبا، من قرنين هو الأقوى بدنيًا والأكثر قدرة على التعامل مع الحياة، ولذلك هما الأكثر مغامرة، هو براجماتي ميهموش المشاعر والعواطف».



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .