استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




الحكومة اليمنية تعلن التزامها باتفاق ستوكهولم وتطالب بتفكيك دفاعات الحديدة

الحكومة اليمنية تعلن التزامها باتفاق ستوكهولم وتطالب بتفكيك دفاعات الحديدة

قال رئيس الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا معين عبدالملك، اليوم الأحد، إن التزام الحكومة بدعم وتنفيذ اتفاق ستوكهولم دون تجزئة.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، أن تأكيد عبدالملك جاء خلال لقاء في العاصمة المؤقتة عدن مع اللجنة الحكومية المختصة بشأن متابعة اتفاقات ستوكهولم التي يرأسها محافظ الحديدة "الحسن طاهر" وعضوية الوزارات والجهات المتعلقة بتنفيذ الاتفاقية.

وأكد على موقف الحكومة اليمنية الشرعية والتزامها بدعم وتنفيذ اتفاق ستوكهولم دون تجزئة، مشيداً باستمرار الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة لتعزيز وقف إطلاق النار.

واتهم الحوثيين، بمواصلة ممارسة خروقات وانتهاكات مباشرة لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2451، مطالبا بالعمل على وقف أعمال التحصينات الجديدة التي يقوم بها الحوثيون وتفكيك الدفاعات القائمة حول مدينة الحديدة.

ودعا رئيس الوزراء اليمني، المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي إلى ضرورة مراقبة كل تلك الخروقات التي تمارسها وترتكبها جماعة الحوثي، معتبرا أنها "محاولة واضحة وصريحة منها لإعاقة وإفشال ما تم الاتفاق عليه في السويد".

وشدد على سرعة العمل لإعداد خطط منهجية وفقاً للأولويات الملحة التي تفرزها تداعيات المرحلة الراهنة في مدينة الحديدة خاصة فيما يتعلق بالوزارات الخدمية التي تتصل بشكل مباشر بمصالح المواطنين وتسهم في التخفيف من معاناتهم المريرة التي يتكبدها المجتمع جرّاء الحرب.

وكانت الحكومة اليمنية والحوثيون قد اتفقا في ديسمبر الماضي، على حل الوضع المتأزم في الحديدة، بوقف إطلاق النار وانسحاب كل الأطراف، إلا أنه لم يتم تنفيذ أي انسحاب ميداني حتى اليوم، وسط اتهامات متبادلة من الجانبين بإعاقة تنفيذ الاتفاق.



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .