استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




رئيس «كوكا» الألمانية لصناعة الإنسان الآلي يدافع عن قرار خفض العاملين

رئيس «كوكا» الألمانية لصناعة الإنسان الآلي يدافع عن قرار خفض العاملين

دافع بيتر مونن، الرئيس التنفيذي المؤقت لشركة "كوكا" الألمانية لصناعة الإنسان الآلي (الروبوت) والمملوكة لشركة "ميديا" الصينية، عن قرارها بخفض عدد العاملين لديها.

وفي تصريحات لصحيفة "اوجسبورج الجماينه" الألمانية الصادرة اليوم السبت، قال مونن إن هذه الخطوة لا تمثل إخلافا لتعهد الشركة الصينية بضمان الوظائف في "كوكا".

وأوضح مونن: "نحن، كمجلس إدارة، نتحمل مسؤولية وواجب اتخاذ القرارات، وهذا ما نفعله بشكل مستقل عن ميديا".

وأضاف: "ما نفعله نحن الآن، كمجلس إدارة، ليس له علاقة بضمان الوظائف المقدم من ميديا"، وأوضح أن الضمان المنصوص عليه في عقد الاستحواذ يكفل، وفقا لتصوره، ألا توجه "ميديا"، "تعليمات لنا كمجلس إدارة لاتخاذ إجراءات تتعلق بالعاملين" حتى عام 2023.

وتابع مونن أنه ليست "ميديا"، مالكة حصة الأغلبية في "كوكا"، بل مجلس إدارة الشركة الألمانية هو من قرر تخفيض التكاليف بمقدار 300 مليون يورو، وقال إن المجلس سيحدد عدد الوظائف التي سيتم شطبها من أصل 4000 وظيفة في الشركة، وذلك بعد إجراء تحليل دقيق.

كان رئيس "كوكا" أكد في مقابلة أجراها نهاية نوفمبر الماضي على ضمانات الوظائف وقال: "ميديا أكدت بشكل واضح تماما سريان اتفاق المستثمرين الذي أبرمناه عند الاستحواذ على كوكا، حتى عام 2023، وهذا الاتفاق يؤمن اوجسبورج كمقر للشركة ويضمن نحو 4000 وظيفة".

كانت "كوكا" اخفقت في تحقيق أهدافها للعام الماضي، حيث تراجعت قيمة المبيعات من 5. 3 إلى 2. 3 مليار يورو، وبلغت نسبة أرباح التشغيل 3% فقط.

ويسعى مونن إلى اتخاذ تدابير تقشفية في ظل هذه النتائج، وتتضمن هذه التدابير إعادة تنظيم الشركة وشطب وظائف بغرض توفير تكاليف بقيمة 300 مليون يورو.



التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .