استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




إخلاء محاكم في عدد من المدن الألمانية عقب تهديدات بوجود قنابل

إخلاء محاكم في عدد من المدن الألمانية عقب تهديدات بوجود قنابل

قالت الشرطة الألمانية إنه تم إخلاء ما لا يقل عن سبعة محاكم في أنحاء البلاد أمس الجمعة، بعد تلقي تهديدات عبر رسائل الكترونية بوجود قنابل.

وأعلنت الشرطة أن عمليات الإخلاء تمت بمحاكم في مدن بوتسدام وماجدبورج وإرفورت وفيسبادن وكيل، مضيفة أن كافة هذه المحاكم تلقت تهديدات عبر رسائل إلكترونية.

وتم إرسال معظم هذه الرسائل بدون توقيع، في حين تلقت محكمة كيل رسالة مذيلة بجملة "الهجوم الاجتماعي القومي"، وفقا للشرطة في تلك المدينة الواقعة بشمال البلاد.

كما حملت الرسالة التي وصل في هامبورج إيحاءات يمينية متطرفة.

وأكدت السلطات تلقي أربعة محاكم تهديدات مذيلة بعبارة "الهجوم الاجتماعي الوطني".

ووفقا لوزارة الداخلية الألمانية، فإن الراسل معروف لدى المسؤولين على المستوى المحلي والولايات.

وقال متحدث باسم الوزارة لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) أن "ذلك يدور حول شخص أو أكثر غالبا ما يقومون بتهديدات متكررة مرات عدة لمؤسسات مختلفة".

وقالت الشرطة في كيل إنه لم يتسن بعد تحديد معرفة حجم الخلفية اليمينية للراسلين.

وقالت متحدثة باسم مكتب ولاية تورينجن لمكافحة الجريمة إنه لم يتضح ما إذا ما كانت رسائل البريد الإلكتروني ذات دوافع سياسية.

وفي بوتسدام بعث شخص مجهول رسالة الكترونية إلى مركز القضاء بعد الساعة التاسعة مساء (20:00 بتوقيت جرينتش) أول أمس الخميس مهددا بتفجير عبوة ناسفة هناك أمس الجمعة.

وقال متحدث باسم الشرطة إن المدن الأخرى تلقت رسائل الكترونية خاصة بهم في نفس التوقيت.

وفقا للنتائج الأولية، كانت الرسائل الإلكترونية كلها متشابهة.

وفي فيسبادن، اضطر حوالي 600 شخص إلى مغادرة المحكمة لبعض الوقت، وقد تم نشر ثمانية كلاب بوليسية.

وفي كيل، تم إخلاء مبنى المحكمة لفترة من الوقت لمنح الشرطة وقتا كافيا للقيام بعملية تفتيش.

وقالت السلطات إنه تم السماح للموظفين بالدخول بمجرد أن تم التأكد من خلو المبنى من أي تهديدات.

واضطر نحو 200 شخص للخروج من المحكمة في بوتسدام. وتم إغلاق المنطقة المحيطة بالمبنى وتمشيط المكان بالاستعانة بكلب بوليسي.

كما تم إخلاء مبنى محكمة في إرفورت، لكن تم السماح لنحو 30 موظفا بالعودة لعملهم قبل الظهر (11:00 بتوقيت جرينتش).

وتجري الشرطة تحقيقا في هامبورج، لكنها قالت إنه ليس من الضروري إخلاء المبنى.



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .