استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




توقف جديد لمطارات ألمانيا..تعرف على سلسلة الإضرابات المستمرة منذ 2009

توقف جديد لمطارات ألمانيا..تعرف على سلسلة الإضرابات المستمرة منذ 2009

لا تزال أزمة الإضرابات في مطارت ألمانيا قائمة حتى الآن، منذ أن بدأت في عام 2009؛ بسبب فشل المفاوضات مع شركة "كونتاكت آير" حول تعديل أجور طياريها، لينشأ إضراب جديد، أمس الخميس، في 3 مطارات ألمانية، أدى لعرقلة سفر ما يقرب من 100 ألف مسافر؛ بعد إلغاء 640 رحلة جوية.

وتعتبر أزمة الإضرابات التي لا تزال قائمة منذ سنوات وحتى الآن، بل وازدادت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة سببها واحد، وهو الأجور.

وتستعرض «الشروق» في التقرير التالي أهم 6 إضرابات سببت أزمات ملاحية في المطارات الألمانية منذ عام 2009...

1- إضراب أمس الخميس

قالت الوكالة الألمانية للأنباء، أمس الخميس، إنه تم إلغاء 640 رحلة تقريبا في ألمانيا، ما أدي الى عرقلة سفر نحو 100 ألف مسافر؛ وذلك بسبب إضراب موظفي الأمن في 3 مطارات.

وجرت الإضرابات بعدما شهد مطارات برلين، تيغل، وشوينفيلد، إضرابات تحذيرية، الإثنين الماضي، أدت إلى إلغاء نحو 50 رحلة مغادرة؛ بسبب عدم التوصل لإتفاق مع "فيردي"، وهي النقابة التي تمثل 23 ألف موظف أمن في المطارات في أنحاء ألمانيا، لرفع أجورهم إلى 20 يورو في الساعة، والتي هي 17 يورو في الوقت الحالي، أي بمعدل 18 % تقريبا.

وقد بلغ عدد الرحلات التي تم إلغاؤها 1050 رحلة، أي أكثر من نصف الرحلات المقررة في المطارات الثلاثة، حيث ألغيت 370 رحلة من إجمالي 580، في مطار دوسلدورف، و 131 رحلة في مطار كولونيا بون.

2- مارس 2018

في مارس 2018، أعلنت شركة الطيران الألمانية العملاقة "لوفتهانزا"، إلغاء ما يزيد على 300 رحلة جوية خارجية، وداخلية، وتعطل رحلات حوالي 90 ألف مسافر، في العديد من المطارات الألمانية، بسبب الإضراب التحذيري لنقابة العمال "فيردى" واتحاد الموظفين الحكوميين "دى.بى.بى".

من جانبها قالت نقابة العمال إن الإضراب يأتي كخطوة تحذيرية لشركة لوفتهانزا، وللشركات الأخرى العاملة فى قطاع النقل الجوى، بسبب رفضهم رفع أجور 2.3 مليون عامل فى هذا القطاع بنسبة 6 %، موضحة أن الموظفون يتضامنون كليا مع محادثات نقابتهم.

3- أبريل 2016

في أبريل من عام 2016، أعلنت شركة "لوفتهانزا" الألمانية للطيران، عن اعتزامها إلغاء 895 رحلة، في مطار فرانكفورت، وميونخ، وتسييرها 40% فقط من رحلاتها، بسبب الإضراب التحذيري الذي دعت له نقابة العاملين في قطاع الخدمات، في 6 مطارات ألمانية، ما عرقل سفر 87 ألف راكب.
وكان سبب هذا الإضراب مثل سابقه؛ فقد دعت له نقابة العاملين لزيادة الضغط لرفع الأجور، لتشمل الدعوة قطاعات عدة هي: قطاع تسجيل إجراءات الوصول، القطاع الفني والمراقبين الجويين، موظفي الخدمات الأرضية في المطارات الـ 6.

4- مارس 2014

في مارس 2014، دعت "فيردي" إلى إضراب واسع نفذه العاملون في جميع قطاعات الخدمات على مستوى المطارات الـ 7، بعدما رفضت الحكومة زيادة الأجور للعاملين؛ ما أدي إلى إلغاء مئات الرحلات.

ونقلت وكالة فرانس برس، قول المتحدثة باسم النقابة "اليوم يبعث الموظفون رسالة واضحة إلى المسؤولين". وبالرغم من إلغاء 550 رحلة من أصل 1300، إلا أن مطار فرانكفورت وشركات الطيران الأخرى، نجحت في تشغيل موظفين إضافيين لمساعدة المسافرين وتقديم الأطعمة والمشروبات لهم مجانا.

5- أبريل 2017

في أبريل من عام 2017، أدي إضراب عمال الطواقم الأرضية في مطاري شونفيلد، وتيغل، في العاصمة الألمانية، لزيادة أجورهم إلى إلغاء مئات الرحلات الجوية هناك.
وبحسب "يورو نيوز"، فقد جرى الإضراب في وقت مبكر واستمر ليوم كامل؛ بمشاركة 2000 عامل آنذاك.

6- نوفمبر 2015
في نوفمبر من عام 2015، أضرب عددا من الطياريين في 3 مطارات ألمانية، للضغط لتلبية مطالبهم فيما يتعلق بمزايا التقاعد، ما أثر على الرحلات القصيرة والطويلة للشركة في فرانكفورت، ودوسلدورف.
وكان هذا الإضراب ضمن عدد من الإضرابات التي استمر اسبوعا للضغط على المسؤلين، بحسب ما أعلنته نقابة الطيارين بشركة "لوفتهانزا" الألمانية للطيران.



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .