استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




اقتلع المنازل وخلف الدمار.. مايكل ثالث أقوى إعصار يضرب البر الأمريكي

اقتلع المنازل وخلف الدمار.. مايكل ثالث أقوى إعصار يضرب البر الأمريكي

آثار دمار متعددة ظهرت في البلدات الساحلية لولاية فلوريدا في الولايات المتحدة، أحدثه إعصار "مايكل، والذي تسبب في مقتل نحو 7 أشخاص، واقتلاع المنازل.

وأظهر تسجيل مصور من الجو، حجم الدمار الذي أحدثه إعصار "مايكل" بأحياء كاملة، ملحقا بها أضرار كبيرة، محولا المنازل إلى أكوام من الخشب، وما زالت فرق الإنقاذ تمشط الشواطئ بحثا عن ناجين، بحسب ما نشرته "سكاي نيوز".

"مايكل".. ثالث أقوى إعصار يضرب البر الأمريكي، بقوة وهو مصنف من الفئة الرابعة، ثم ضعفت قوته تدريجيا خلال الليل؛ ليتحول إلى عاصفة مدارية جلبت أمطارًا غزيرة ورياحا عاتية إلى ولايات جورجيا وساوث ونورث كارولاينا.

ووصل الإعصار مايكل إلى اليابسة، الأربعاء الماضي، قرب بلدة مكسيكو بيتش في شمال غرب ساحل فلوريدا، وكان وقت وصوله ثالث أقوى إعصار يجتاح البر الأمريكي الرئيسي، حاملا رياح بلغت سرعتها 250 كيلومترا في الساعة، متسببا في ارتفاع كبير في الأمواج أدى لفيضان مياه البحر، حسبما ذكرت "سكاي نيوز".

ونقلت "رويترز" عن توم جارسيا المتقاعد وبعمر الـ60 عاما، "الرياح كانت تمزقنا فعلا، كان الأمر مخيفا جدا"، ليصبح غارسيا محاصرا داخل منزله في مكسيكو بيتش، وتدفقت المياه إلى داخله.

وفي مدينة بنما سيتي، التي تقع على بعد 32 كيلومترا إلى الشمال الغربي من مكسيكو بيتش، تهدمت مبانٍ فيما تناثرت القوارب في أنحاء المنطقة، وخلف "مايكل" أسلاكا متدلية من خطوط الكهرباء، واقتلع عددا من أشجار الصنوبر كما أسقط برجا لكنيسة.

وانقطع التيار الكهربائي عن نحو 950 ألف منزل ومتجر وشركة في فلوريدا وألاباما وجورجيا ونورث وساوث كارولاينا الخمي، دفعت الرئيس الامريكي دونالد ترامب إلى إعلان حالة الطوارئ في فلوريدا بأكملها.

وشهد العام الماضي سلسلة عواصف كارثية ضربت غرب الأطلسي ومن بينها إعصار إيرما وماريا والإعصار هارفي، وتسبّبت في خسائر قياسيّة وصلت إلى 125 مليار دولار عندما أدّت إلى فيضانات في مدينة هيوستن.

وحذّر العملاء باستمرار من أنّ التغيّر المناخي العالمي سيجعل الأعاصير أكثر تدميرًا، ويقول البعض إنّ تأثيرات هذا التغيّر أصبحت واضحة بالفعل.

وكانت أقوى عاصفة ضربت الولايات المتحدة القارية منذ إعصار أندرو في عام 1992، وتعتبر العاصفة من الدرجة الثانية مع رياح تصل سرعتها إلى 100 ميل في الساعة، وذلك بحسب موقع "CNN" الأمريكي.

آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .