استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




«الزراعة»: استحداث طريقة جديدة لزراعة العنب وتحقق إنتاجية عالية

«الزراعة»: استحداث طريقة جديدة لزراعة العنب وتحقق إنتاجية عالية

أكد وزير الزراعة عزالدين أبوستيت، أهمية دور مراكز البحوث الزراعية في استنباط أصناف جديدة وطرق زراعة حديثة، وطالب وسائل الإعلام بتسليط الضوء على علماء المركز الذي يبذلون جهود متميزة لتأمين غذاء المصريين.

وتنتشر محطات البحوث التابعة لمركز البحوث الزراعية في كل مناطق الجمهورية، ومنها محطة بحوث البساتين بالقصاصين، والتي يقول عنها الدكتور محمود مدني رئيس مركز البحوث الزراعية إن مجال عملها في البحوث الخاصة بالمحاصيل البستانية ، وتقع المحطة بالقرب من مدينة القصاصين علي الطريق الصحراوي، حيث تتوسط مساحات زراعية بستانية الصالحية والملاك والشباب والإسماعيلية.

وقال الدكتور جمال سرحان رئيس الإدارة المركزية للمحطات البحثية والتجارب الزراعية بالوزارة، في بيان أمس الأحد، إن أهم المحاصيل بالمحطة، الزيتون والموالح والكمثرى والمانجو والنخيل، وخصوصا البارحي والرمان والعنب والأشجار الخشبية القيمة مثل الماهوجوني والكايا، علاوة على تميزها بزراعة أنواع الخضار والنباتات الطبية والعطرية التي يتم زراعتها سنويا.

وأضاف سرحان أن المحطة تقوم بدور البحثي والإرشاد لمعظم المحاصيل البستانية وخدمة مزارع الفاكهة والخضار بالمنطقة، علاوة على الدور الإرشادي والتدريبي للمهندسين الزراعين وطلبة كليات الزراعة بالمنطقة.

من جانبه، أكد الدكتور ربيع مصطفى مدير المحطة الإقليمية لشرق الدلتا وسيناء أن محطة بحوث البساتين بالقصاصين استحدثت طريقة لزراعة العنب بطريقة مكثفة تحت إشراف د. مجدي بانوب باحث قسم العنب بالمحطة، حيث استحدث طريقة لزراعة العنب بطريقة مكثفة بنفس مسافات الزراعة بالطريقة التقليدية وهي ٢*٣ م ولكن تتم الزراعة على مصاطب عرضها 50 سم وتتم الزراعة بطريقة رجل غراب بنفس مسافات الزراعة ٢*٣ م فيكون عدد الكرمات في الفدان ١٤٠٠ كرمة.

ولفت إلى أنه بالمقارنة بالطريقة التقليدية يكون عدد الكرمات ٧٠٠ كرمة وبهذه الطريقة يمكن الاستفادة من المساحة المتاحة ، وزيادة الإنتاج بزيادة عدد الكرمات في الفدان أي
إنتاج الطريقة الحديثة يعطي زيادة مرة ونصف عن الطريقة القديمة التقليدية لأن إنتاج الفدان يزيد ليصل إنتاج فدان ونصف.



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .