استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




بعد «غرامة» الذبح في الشوارع.. لماذا يقبلها «الأزهر» ويرفضها «الجزارين»؟

بعد «غرامة» الذبح في الشوارع.. لماذا يقبلها «الأزهر» ويرفضها «الجزارين»؟

• أزهري: الذبح في الشارع يخالف شرعنا الذي يدعونا لإماطة الأذى عن الطريق
• مواطن: منظر الدماء في الشوارع «يُفزع الأطفال»
• جزار: من القرارات التي لا تمتلك استراتيجية للتطبيق
انقسم المواطنون بين مؤيد ومعارض لقرار محافظة القاهرة بمنع الذبح خارج المجازر وفرض غرامة على ذبح الأضاحي في الشوارع ومنع إعطاء التراخيص للشوادر ومطالبته المواطنين بعدم الذبح في الشوارع من خلال أئمة المساجد والمراكز الإعلامية.

والبعض يرى أنه قرار «غير منطقي»، متسائلين: «كيف تستوعب سلخانة واحدة كل هذه الأضاحي؟» في حين يرى البعض الآخر أنه الحل الوحيد للقضاء على «الروائح الكريهة» ومخلفات الذبح التي تستمر لبعد العيد.

وقامت «الشروق» بجولة ميدانية؛ لرصد رد فعل المواطنين وأصحاب محلات الجزارة على قرار «منع الذبح خارج المجازر».

• الوقاية من انتقال الأمراض

عن فوائد الذبح داخل المجازر، قال الدكتور أحمد محمد، طبيب بيطري، إن ذلك يقي من مشاكل كثيرة نتعرض لها بسبب الدماء المسالة وانتقال أمراض عديدة مثل مرض الديدان الشريطية والسل، إلى جانب إصابة الحيوانات بأمراض مثل الحمى المالطية والحمى الفحمية، كما يحصل الجزار على شهادة صحية تؤكد صلاحية اللحوم.

• صعوبة تطبيق القرار

أما الحاج عصام، الجزار، يرى أن المواطن هو المتضرر الوحيد من قرار غرامة الذبح خارج المجازر، مشيرا إلى أنه في السلخانة «ينهبون المواشي»، مؤكدا صعوبة تطبيق القرار، متسائلا: «كيف للمجازر أن تستوعب هذا العدد الهائل من الذبائح؟ وكيف يميز المواطن الماشية الخاصة به عن غيرها؟»، مشيرا إلى أن ذلك القرار من القرارات التي لا تمتلك استراتيجية للتطبيق.

• فزع الأطفال

وقال محمود أبو السعود، أحد المواطنين، إن منظر الحيوانات وهي تُذبح في الشارع «غير لائق»، ويتسبب في «فزع الأطفال»؛ بسبب كثرة الدماء في الطرقات، بجانب الروائح الكريهة.

• يخالف الشرع ونجاسة

ومن جانبه، قال الشيخ عطيه محمد عطيه، أزهري، إن الأضحية «سُنة مؤكدة»، مضيفا:
«نرى مشهد مألوف بالتزامن مع عيد الأضحى من امتلاء الشوارع بدماء الأضاحي، وفضلات الحيوانات المذبوحة، وانتشار الروائح الكريهة، وهذا يخالف شرعنا الذي يدعونا لإماطة الأذى عن الطريق؛ باعتباره صدقة».

وأضاف «عطيه»، لـ«الشروق»، أن المخلفات بدمائها «نجسة» بنص القران، وتعرض المواطنين لمخاطر الإصابة بالأمراض المؤذية، فالواجب القيام بالذبح في الأماكن المحددة والمجهزة للذبح.


صور متعلقة


آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .