استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




المنتخب الإنجليزي يثني على جماهيره ويستعد لمباراة تحديد المركز الثالث

المنتخب الإنجليزي يثني على جماهيره ويستعد لمباراة تحديد المركز الثالث
يتعين على جاريث ساوثجيت المدير الفني للمنتخب الإنجليزي لكرة القدم أن يعد فريقه لمواجهة المنتخب البلجيكي في مباراة تحديد المركز الثالث بكأس العالم التي تقام بعد غد السبت بعد ان خسر فريقه من المنتخب الكرواتي أمس الأربعاء في الدور قبل النهائي.

بينما يلعب المنتخب الكرواتي مع نظيره الفرنسي يوم الأحد المقبل في المباراة النهائية.

وكان المنتخب الإنجليزي خسر المباراة التي جمعته بالمنتخب البلجيكي في دور المجموعات صفر / 1، عندما فضل ساوثجيت ونظيره روبرتو مارتينيز أن يمنحا اللاعبين الأساسيين راحة في هذه المباراة.

وقال ساوثجيت :"إنها مباراة لا يريد أي فريق اللعب فيها. لدينا يومين للإعداد لها. سنريد أن نقدم أداء جيد للغاية".

وتابع :"في كل مرة نرتدي فيها القميص نريد أن نلعب بشكل جيد ونفوز. ستكون مهمة صعبة للغاية. لقد خطونا خطوات كبيرة مع أنصارنا ونريد أن نواصل فعل هذا". 

وعقب الخسارة بملعب لوجنيكي، قال المدافع هاري ماجوير إنه من الصعب التعافي لمباراة الفريق أمام المنتخب البلجيكي.

وقال :" الأشخاص لديهم آراء مختلفة في مباريات تحديد المركزين الثالث والرابع. سأحتفظ برأيي لنفسي. عندما تخسر في الدور قبل النهائي، أصعب شيء يكون التجهيز للمباراة المقبلة، خاصة عندما يكون الفارق يومين فقط".

وأضاف :"ستكون الأمور صعبة، لا يوجد شك في ذلك. أعتقد أننا نريد تقديم أداء جيد وأن نحاول منح جماهيرنا سببا إضافيا ليكونوا فخورين بنا".

وقال المدافع جاري كاهيل إن اللاعبين سيهدفون للحصول على المركز الثالث، بينما قال إيريك داير لاعب خط الوسط إن الفريق ينبغي أن يحاول تقديم أقصى ما وسعه للتغلب على المنتخب البلجيكي.

وقال المدافع جاري كاهيل :" ينبغي أن نحاول الاستعداد لكل مباراة في كأس العالم بأفضل شيء ممكن وأن نستمتع بها. يجب أن نعود سريعا وأن نكون جاهزين لمباراة السبت وسنقدم أقصى ما في وسعنا مجددا وأن نحاو تحقيق الفوز". 

ورغم خسارة المنتخب الإنجليزي 1 / 2 أمام المنتخب الكرواتي بهدف سجله ماريو ماندزوكيتش في الأشواط الإضافية، ظل لاعبي المنتخب الإنجليزي في الملعب فترة طويلة عقب صافرة النهاية لتحية الجماهير خلف المرمى اللذين ظلوا في الملعب ، في تباين ملحوظ عما حدث عندما خسر المنتخب الإنجليزي من أيسلندا في يورو 2016.

وقال ساوثجيت :"رد فعل الجماهير في النهاية مقارنة بما حدث قبل عامين يخبر اللاعبين ان التجربة الإنجليزية يمكن أن تكون إيجابية، كما أن البلاد فخورة بما فعلوه وبالطريقة التي لعبوا بها، وفي الوقت المناسب سيكون هناك العديد من الأشياء الإيجابية سنتخذها".

وأضاف :"لكل شخص في صفنا، أريدهم أن يصنعوا ذكريات تظل معهم للأبد".

وأكمل :"حظينا كلنا بتجربة رائعة. بالنسبة لي، هكذا يجب أن تكون الرياضة. تقدم كل ما تملك، تبني صداقات في الفريق- في كرة القدم الدولية تقدم كل شيء من اجل بلدك وتلعب بطريقة تجعلك تأمل أن يكون هناك تواصل بينك وبين الجماهير".

وأثنى ماجوير على تشجيع الجماهير الإنجليزية وقال إن اللاعبون أرادوا أت يظهروا تقديرهم عقب المباراة. 

وقال :" لم نكن نريد أن تنتهي . أردنا أن نحتفل في النهاية. من الصعب النظر للجماهير، تغني وتهتف. من الصعب تقبل أننا خرجنا من كأس العالم".

وأضاف :"يمكننا أن نشعر بعلاقة الصداقة مع الجماهير. الدعم الذي أظروه في النهاية كان مذهلا".

وقال هندرسون إن الهزيمة من كرواتيا لا يمكن مقارنتها بالخسارة أمام أيسلندا قبل عامين.

وأضاف :" بعد المباراة كانت الأمور مختلفة عندما ظلت الجماهير متواجدة تدعم اللاعبين. من الصعب تقبل ذلك.نتمنى عندما نعود يمكننا أن ننظر للماضي ونقول أنها كانت تجربة إيجابية، كأس عالم إيجابي بالنسبة لنا ويمكننا أن نتعلم منه، ولكن في هذه اللحظة إنه شيء مؤلم للغاية".

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .