استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




البابا فرنسيس قلق من «تصاعد التوتر» في فلسطين.. ويقول: أصلي للذين يعانون

البابا فرنسيس قلق من «تصاعد التوتر» في فلسطين.. ويقول: أصلي للذين يعانون

دعا بابا الفاتيكان، البابا فرنسيس، إلى السلام والحوار في الشرق الأوسط، عقب الأحداث التي شهدتها الأراضي الفلسطينية مؤخرا في أعقاب استشهاد 62 فلسطينيا من قطاع غزة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، بالتزامن مع الاحتفال الرسمي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس المحتلة.

وقال البابا، في كلمته التي نقلتها وكالة الأنباء الكاثوليكية التابعة للكرسي الرسولي في الفاتيكان: «أنا قلق بشدة بشأن تصعيد التوتر في الأراضي المقدسة والشرق الأوسط، ودوامة العنف التي تتجه بعيدًا عن طريق الحوار والمفاوضات والسلام»، حسبما تحدث خلال عظته الأسبوعية العامة في ساحة القديس بطرس بالفاتيكان.

كما أعرب البابا عن حزنه لمن سقطوا في أعمال العنف أو أصيبوا، قائلا: «أصلي لكل هؤلاء الذين يعانون، ولهؤلاء الذين فقدوا أرواحهم، والعنف لن يؤدي إلى السلام، الحرب تولد حربًا والعنف كذلك»، طالبا الرحمة للجميع.

ودعا البابا، كل الأطراف المسؤولة والمجتمع الدولي لتجديد التزامهم بالعمل من أجل الحوار والسلام والعدالة.

وكان «فرنسيس»، في عدة كلمات سابقة، قد أعرب عن دعمه لحل الدولتين لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، كما انتقد بشكل غير مباشر قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل.



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .