استمع الي نشرة الاخبار

آخر الأخبار

منطقة اعلانات

التغريدات

منطقة اعلانات

استمع إلى الخبر




عباس: سنواصل جهود تحقيق السلام بالعمل السياسي والدبلوماسي والمفاوضات

عباس: سنواصل جهود تحقيق السلام بالعمل السياسي والدبلوماسي والمفاوضات


أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الخميس، على مواصلة جهود تحقيق السلام من خلال العمل السياسي والدبلوماسي والمفاوضات.

وكرر عباس ، في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس البلغاري رومن راديف عقب اجتماعهما في مدينة رام الله، الدعوة إلى ضرورة عقد مؤتمر دولي للسلام في منتصف العام الحالي، وقبول دولة فلسطين عضوا كاملا في الأمم المتحدة.

وحث عباس على "تشكيل آلية دولية متعددة الأطراف، تهدف لمساعدة الجانبين للتوصل إلى اتفاق سلام على أساس الشرعية الدولية، ينهي الاحتلال الإسرائيلي لبلادنا".

وقال "نود التأكيد على أننا لم نرفض المفاوضات يوما إطلاقا، ونحن على استعداد للذهاب لها دائما، ولكننا في نفس الوقت لن نقبل بأي حلول تكون خارج إطار الشرعية الدولية".

وأضاف "ما نريده هو حل الدولتين، دولة فلسطين المستقلة ذات السيادة على حدود 1967، بعاصمتها القدس الشرقية، تكون مفتوحة لإتباع الديانات لتمارس طقوسها بحرية، وتعيش في أمن وسلام إلى جانب دولة إسرائيل".

وفي الملف الداخلي الفلسطيني، قال عباس إن على حركة "حماس"، التي تسيطر على قطاع غزة منذ منتصف عام 2007 ، "تسليم كل شيء لحكومة الوفاق الوطني وأولها الأمن وبشكل فوري وهذا متفق عليه بيننا وبينهم وبرعاية مصرية، لكنهم لا يطبقون ذلك".

وأضاف "عند ذلك سوف نتحمل المسؤولية كاملة عن قطاع غزة، وإلا ستتحمل حماس عواقب إفشال الجهود المصرية المشكورة الساعية لإنهاء هذه الحالة".

من جهته ، أكد الرئيس البلغاري أن "بلاده تتبع الموقف الواضح للاتحاد الأوروبي بأن أي حل عادل ودائم للصراع الفلسطيني الإسرائيلي يمكن أن يتم على أساس دولتين مستقلتين تعيشان في سلام وأمن وتفهم".

وأكد أن الإرهاب الذي يحيط بالعالم هو عدو مشترك لفلسطين وبلغاريا ولكل دول العالم.

وشدد راديف على "ضرورة عدم التقليل من جهود أي دولة في إنهاء الصراع والجميع يمكن أن يساهم في تطوير هذا التفاهم وبما في ذلك دور الرباعية الدولية".

ونبه إلى أن الواقع السياسي في الشرق الأوسط "معقد وقد ينفجر في أي لحظة".

وأشار راديف إلى أن بلغاريا "تعطي أهمية كبيرة للعلاقة مع فلسطين والرئيس عباس ، وأكدنا خلال المحادثات على تطوير العلاقة وتعميقها في كافة المجالات". يذكر أن بلغاريا تتولى حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.



آخر أخبار -

التعليقات

التعليقات تعبر عن رأي صاحبها فقط ... كما يرجى الالتزام بالاداب العامة .